تتقدم نقابة المهن التعليمية ممثلة في هيئة المكتب النقابة العامة برئاسة خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب ، ببالغ التعازي والمواساه ، للزميلة ألفت عبد الكريم المُعلمة بمدرسة الجمهورية في المعادي ، في إستشهاد - المغفور له بإذن الله – نجلها الملازم أول علي أحمد شوقي ، داعين المولى عز وجل أن يلهمها وذويه الصبر والسلوان .

وكان الملازم أول علي أحمد شوقي استشهد أمس الأحد في حادث إرهابي خسيس استهدف سيارة نقل ضباط ومجندي الأمن المركزي بطريق الإتوستراد بدائرة قسم شرطة البساتين ، والذي أسفر عن استشهاده وإصابة 4 آخرين .

هذا وقد أجرى كل من خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب ، وإبراهيم شاهين وكيل أول النقابة العامة ، اتصالاً هاتفياً بالزميلة المُعلمة ألفت عبد الكريم ، متقدمين بخالص التعازي لها ، ومعربين عن حزنهما البالغ من جراء هذا العمل الإرهابي الأليم .

وإستجابةً لرغبة المُعلمة ، قررت النقابة مخاطبة وزارة التربية والتعليم ومديرية التربية والتعليم بالقاهرة  لإطلاق اسم الشهيد على أحدى مدارس إدارة المعادي التعليمية