أقيم بنادي الشاطئ للمعلمين بالأسكندرية، الاجتماع التمهيدي الأول للنقابات المهنية بالتنسيق مع نقابة المهن التعليمية برئاسة خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، وبحضور كل من الدكتور مجدي علام أمين عام إئتلاف حب الوطن، والمستشار أحمد عوض رئيس الهيئة الإستشارية العليا لإئتلاف حب الوطن، وسعد الجمل المدير التنفيذي للإئتلاف، واللواء صلاح القماري مدير نادي الشاطئ للمعلمين بالإسكندرية، وقيادات النقابات المهنية ومنها نقابة الزراعيين ونقابة الصيادلة ونقابة العلاج الطبيعي ونقابة المهن التعليمية .

وفي مستهل الاجتماع، رحب الدكتور مجدي علام بالسادة الحضور، موضحاً أنه آن الأوان أن تتحمل النقابات المهنية مسئوليتها المجتمعية وتقديم ما تراه من أنشطة فعالة لخدمة المجتمع المحلي فهم خير من يقود العمل الخدمي وبأسلوب رائع لأمكانياتهم العلمية والفكرية، مؤكداً ضرورة وجود لجنة تنسيقية للنقابات المهنية للعمل بروح الفريق الواحد لحمل لواء العمل المجتمعي وتقديم خدماتها للمواطنين والتي تستوجب وقوف كل فئات المجتمع صفاً واحداً ولن تكتمل المنظومة إلا بوجود النقابات المهنية .

وأشار أمين عام إئتلاف حب الوطن إلى أنه سوف تقام ندوة وبحضور جميع الطوائف عن كيفية علاج التطرف الفكري للإرهاب، لتوحيد صفوف المصريين .

تحدث المستشار أحمد إبراهيم عوض عن أهمية توحيد الجهود من كل النقابات المهنية لتظهر بقوة مجهوداتهم وأن إئتلاف حب الوطن قادر على إيجاد قاسم مشترك لتوحيد تلك الجهود وأن وجود الأطباء مع الصيادلة والمعلمين والعلاج الطبيعي والزراعيين والمهندسين بالإضافة للمكون الأساسي وهو النقابات العمالية سيكون له بالغ الآثر في رقي وتقدم المجتمع ككل.

وصرح سعد الجمل المدير التنفيذي للإئتلاف، بأن حب الوطن يسعى جاهداً لتقديم العمل المشترك بين النقابات المهنية ليشعر المجتمع بما يبذلونه من مجهودات .

وطالب الدكتور مجدي علام، حواراً مفتوحاً من جميع الحضور بشكل مبسط على أن تقوم كل نقابة مهنية برفع تقرير يحتوي على ما يمكنهم تقديمه ما تحمله تلك النقابة بوجود تلك القامات من أفكار.

وفي نهاية الاجتماع، توجه بالشكر لنقابة المهن التعليمية وعلى رأسهم خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحادالمعلمين العرب، لإستضافته لهذا المؤتمر وجميع المنظمين .