استضافت نقابة المهن التعليمية برئاسة"خلف الزناتى" نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، حملة 100 مليون صحة وذلك تنفيذاً لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

قال "الزناتى" إن المبادرة التي أطلقها الرئيس السيسي مشروع قومى، لأن الدولة تُكافح من خلال المبادرة أكثر الأمراض التي يعاني منها المصريون على مدى سنوات طويلة، مشدداً على أن كافة إمكانيات النقابة تعمل من أجل تذليل كافة العقبات لفرق المسح وتقديم كافة سبل الدعم لهم.

وأكد نقيب المعلمين أهمية نشر الوعي الصحي والإقناع، فالصحة تاج فوق رؤوس الأصحاء وبناء الإنسان المصري يبدأ بصحته، إلى جانب الندوات والكلمات التوعوية والإرشادية عن المبادرة وأهمية المشاركة والتحليل المبكر.

وأضاف "الزناتي" أن ذلك يأتي في إطار قيام النقابة بدورها المجتمعي والتواصل الدائم مع العاملين بالنقابة وتقديم كافة أوجه الرعاية لهم.

وأكد "إبراهيم شاهين" وكيل أول النقابة العامة للمهن التعليمية، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتم بمشاكل التعليم والصحة خلال فترة رئاسته حتى الآن، مضيفاً أن المبادرة التي أطلقها الرئيس السيسي تعد سابقة لم تحدث على مر السنوات الماضية.

ويذكر ان  المرحلة الثانية من الحملة تستهدف فحص 20 مليون مواطن في 11 محافظة " القاهرة، والإسماعيلية، والسويس، وشمال سيناء، والبحر الأحمر، وكفر الشيخ، والمنوفية، وبني سويف، وسوهاج، والأقصر، وأسوان "، للكشف المبكر والقضاء على مرض فيروس سى والأمراض غير السارية.